حرق وتحطيم 6 متاجر لأقباط ..... إضافة أولى وأخيرة
[+] | الحجم الأصلي | [-]
قنا (مصر) في 18 يناير/ إم سى إن/ من نادر شكري/

وأشار الأنبا كيرلس أنه على الرغم من سيطرة الأمن على الأحداث اليوم، إلا أنه يخشى من استمرارمحاولات التحريض، لاسيما أن الأقباط يحتفلون الليلة بعيد الغطاس، وتخرج الكنائس فى وقت متأخر، ولذا طالب قوات الأمن بتكثيف تواجده حتى تمر الأوضاع بسلام.

وبالاتصال بأهالي القرية- أثناء الأحداث- صرخ أحد المسيحيين "أغيثونا نحن نموت"، "المسلمون يهاجمون منازلنا"، وكان صوت الهتافات الإسلامية يعلو اثناء استغاثته، وأصوات قذف المنازل وصرخات النساء هو ما يسيطر على المشهد، وشهدت قرية المراشدة عمليات كر وفر بين المتعدين الإسلاميين وقوات الأمن، بينما سادت القرية حالة من الفوضى في ظل محاولات المعتدين الوصول لمنازل المسيحيين من خلال الشوارع الجانبية التي لا تتواجد فيها قوات أمن.

من جهته أدان "مركز حماية لدعم المدافعين لحقوق الإنسان" بقنا ما حدث بقرية المراشدة بالقرب من قنا، جنوب مصر، وقال "إن الأحداث تدمي القلوب وتجعلنا نخشى على مستقبل مصر والمصريين".

وطالب في بيان له اليوم، بسرعة تدخل الجهات الأمنية وملاحقة المتسببين في الأحداث الطائفية الأخيرة وتقديمهم لمحاكماتٍ عادلة وعاجلة وإعلاء دولة القانون على الجميع بعد الأحداث التي تتكرر بشكل مستمر بمصر دون وجود متهم حقيقي واحد يمكن تقديمة للعدالة، كما طالب بسرعة تفعيل القانون على الجميع دون تمييز، لذا نطالب المسئولين بالبلاد، إن كانت وحدة هذا البلد ضمن أجنداتهم السياسية، بأن يتحركوا وبسرعة لتطبيق القانون وعلى الجميع.
تم التطوير بواسطة: Extend Solution Provider
إتصل بنا الإعلانات الخصوصية شروط الإستخدام أسئلة متكررة معلومات عنا خريطة الموقع
© 2018 إم سي إن جميع الحقوق محفوظة