التوقيع على النظام الأساسي لمجلس الكنائس المصرية
[+] | الحجم الأصلي | [-]
القاهرة في 18 فبراير /إم سي إن/
اجتمع رؤساء الكنائس المصرية، اليوم الإثنين، في المركز الثقافي القبطي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية (بالقاهرة)، للتوقيع على لائحة النظام الأساسي لمجلس الكنائس المصرية.

حضر الاجتماع كل من البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، والأنبا بيشوي، مطران دمياط وكفر الشيخ والبراري، والأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الكنيسة القبطية الكاثوليكية، والدكتور القس صفوت البياضي، رئيس الكنيسة الإنجيلية، والبطريرك ثيئودوروس الثاني، بطريرك الروم الأرثوذكس بالإسكندرية وعموم أفريقيا، والمطران منير حنا، رئيس الكنيسة الأسقفية بمصر، والدكتور القس أندريه زكي، نائب رئيس الكنيسة الإنجيلية، ويمثل كل كنيسة بجانب رئيسها 4 أعضاء.

وقال البابا تواضروس الثاني، في كلمته، "أشعر أن التاريخ يسجل هذا اليوم، ونحن نحتفل بتأسيس مجلس لكل كنائس مصر، وأشعر أن هذه الخطوة تأخرت منذ سنوات، وعندما يوجد لدينا مجلس للكنائس المصرية يشترك في المجالس الإقليمية والعالمية فإننا نشكر الله أن هذه الفكرة التي بدأت مع المتنيح قداسة البابا شنودة منذ سنتين، وكانت فكرة تناقش فيها مع بعض رؤساء الكنائس".

وأكد أنهم يؤسسون المجلس على ثلاثة أبعاد هي المحبة، والخدمة، والمساندة، وأن "ممارسة المحبة والمودة الأخوية والتعبير عن ذلك هي شهادة لأجل المسيح، ومسؤولية علينا جميعا"، مشيرا إلى أن اقترابهم وتلاقيهم يُفرح المسيح، وهذا هو تفعيل المحبة.

وأوضح أنه يقصد بالخدمة كيف يعبرون عن محبتهم بطريقة عملية، من خلال وسائل خدمة يشتركون فيها جميعا بروح المسؤولية، حيث يشتركون في التعليم والصحة، مع الاحتفاظ بالخصوصية الخاصة لكل كنيسة، مضيفا "نحن نمارس الحوارات اللاهوتية مع الكنائس الأخرى على كل مستوى، وفي مصر نحتاج المشاركة في الخدمة بمسؤولية بحيث لا يظهر من أي كنيسة ما يؤلم كنيسة آخرى، وكرؤساء كنائس علينا أن نراعي ذلك باحترام المشاعر والخصوصية، واستخدام الروح المسيحية."

وأشار إلى أن الكنائس تتنوع وتحتاج إلى أن يتكاتف الجميع معا ويشكلوا فكرا واحدا ورأيا واحدا في المسائل التي تتطلب ذلك، مؤكدا أن تكوين المجلس هو من أجل خدمة الوطن الحبيب مصر، لأن خدمتهم أولا روحية، ثم اجتماعية.
(يُتبع)
تم التطوير بواسطة: Extend Solution Provider
إتصل بنا الإعلانات الخصوصية شروط الإستخدام أسئلة متكررة معلومات عنا خريطة الموقع
© 2018 إم سي إن جميع الحقوق محفوظة