والد الطالب القبطي الذي تم ضربه 40 جلدة لـ/إم سي إن/: المدرس ضربه ضربا مميتا والأطباء لم يصدقوا أن معلما قام بذلك
الضرب أثرَّ على الكلى والعظم
[+] | الحجم الأصلي | [-]
الطفل القبطي بباوي فرج الله
الطفل القبطي بباوي فرج الله
القاهرة في 26 أكتوبر/إم سي إن/ من إيرين موسى
قال والد الطالب القبطي "بباوي فرج فرج الله"، الذي قام مدرسة لغة عربية بمدرسة القباء الحديثة بالنزهة 2 بجلده 40 جلدة على ظهره، إن "المدرس ضربه ضربا مميتا، والأطباء في المستشفى لم يصدقوا أن معلما قام بذلك".

وأضاف في حديث لـ/إم سي إن/، أن مدرس اللغة العربية، الذي يُدعى (محمد ربيع) قام بضرب نجله، الذي هو في الصف الرابع الابتدائي، 40 جلدة عن طريق سلك كهربائي كبير، في مناطق متفرقة في جسده، وذلك يوم الأربعاء الماضي".

وتابع: "كان ذلك في الحصة الأخيرة من نهاية اليوم الدراسي، والسبب هو أن المدرس طلب من الطلبة عدم الحديث مع بعضهم؛ حتى يقوموا جميعا بنقل بعض الكلمات من على السبورة، والتزم الطلبة بذلك، ولكن نجله (بباوي) طلب من الطالب الذي يجلس أمامه أن يخفض رأسه؛ حتى يتمكن من مشاهدة الكلمات من على السبورة؛ وهو الأمر الذي جعل المدرس يقوم بجلد نجله، وضربه ضربا مميتا".

وأكمل أن "المدرس قام بإمساك سلك كهربائي وجلده، بعد أن قام بإغلاق باب الفصل، وقام الطلبة باستعطاف المدرس؛ حتى يكف عن جلد بياوي، ولكنه قال لهم (إن ماسكتوش هعمل فيكم أكثر من كدة"، مؤكدا أن "نجله كان في حالة صحية سيئة للغاية".

وقال والد الطفل القبطي لـ/إم سي إن/، إنه "ذهب للمدرسة بعد أن شاهد حالة نجله، حيث كان في حالة إغماء، والدم يسيل من جسده، وأخذ من العمال في المدرسة عنوان المديرة، وذهب إليها، وقصَّ عليها الأمر، وقالت له (تعالى لي بكرة نروح للإدارة نعمل شكوى)"، لافتا أنه "ذهب إلى نقطة شرطة الحرفيين، وقام بتحرير محضر، ثم ذهب إلى مستشفى السلام؛ لعمل تقرير طبي، وفوجىء الأطباء بالحالة، وصُدِموا عندما علموا أن مدرسا هو الذي ضرب الطالب بهذا الشكل، وقد أثر الجلد والضرب على الكلى والعظم".

وأوضح أنه "ذهب في اليوم التالي إلى نقطة شرطة الحرفيين لسؤالهم عن التقرير الطبي، والتحقيق مع المدرس، ولكنهم قالوا له إن التقرير لم يأتِ بعد؛ فذهب لهم أمس الأحد، فقالوا لهم إن المحضر ومعه التقرير الطبي تم إرسالهما الى قسم شرطة دار السلام، ومنه الى النيابة"، موضحا أنه "حتى الآن لم يتم اتخاذ أي إجراء قانوني تجاه المُدرس".

وفي نهاية حديثه للوكالة أكَّد أنه "يعمل حارس عقار بالنزهة 2، ويطالب بحق نجله القانوني، مما أحدثه له مدرس اللغة العربية من ضرر بدني ونفسي".
تم التطوير بواسطة: Extend Solution Provider
إتصل بنا الإعلانات الخصوصية شروط الإستخدام أسئلة متكررة معلومات عنا خريطة الموقع
© 2016 إم سي إن جميع الحقوق محفوظة