حصاد العام.. تصاعد حدة قضايا ازدراء الأديان ضد الأقباط في 2015
[+] | الحجم الأصلي | [-]
مايكل منير بشاي المتهم بازدراء الإسلام
مايكل منير بشاي المتهم بازدراء الإسلام
القاهرة 30 ديسمبر /إم سي إن/ من إيرين موسى
بعد انتهاء فترة حكم جماعة الإخوان المسلمين، ومن قبلها الفترة الانتقالية بقيادة المجلس العسكري، وقبلها انتهاء حكم الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، توقع الكثيرون أننا في الطريق قدما نحو إنشاد المواطنة على أرض الواقع؛ وذلك تطبيقا للدستور المصري الجديد الذي عُلِّق عليه الكثير من الأماني والطموحات، بيد أن الطريق للوصول إلى ذلك يبدو غيرَ ممهدٍ بعد؛ خاصة وأن قضايا ازدراء الأديان ضد الأقباط تصاعدت عام 2015، وشاهدنا على مدار العام أكثر من واقعة، وجميع هذه القضايا كانت ملفقة ضد أقباط، وكان هناك تعسف في تطبيق القانون ضدهم؛ ومن هذه القضايا:

في محافظة الدقهلية: ألقت قوات الأمن القبض على القبطي "مايكل منير بشاي"، 26 عاما، حاصل على مؤهل متوسط بقرية دميان مركز بلقاس بمحافظة الدقهلية، بتهمة ازدراء الإسلام، بعد نشره حلقة للإعلامي "طوني خليفة" بقناة القاهرة والناس، في نوفمبر الماضي، على صفحته الخاصة بـ"الفيس بوك"، وذلك بعد أن هاجم المتشددون من أهل القرية منزل أسرته، وتمت إحالته للمحاكمة، وقد عُقِدت عدة جلسات في محكمة جنح بلقاس، وتم إحالتها مؤخرًا إلى المحكمة الاقتصادية بالمنصورة؛ لأنها هي المختصة نوعيًّا بالاتصالات وشبكات الإنترنت، والأكثر فنيًّا في دراسة القضية، وقد قضت المحكمة بالسجن لمدة عام على مايكل، وقررت محكمة الجنح المستأنفة بالمنصورة بعد ذلك إخلاء سبيل الشاب القبطي مايكل منير بشاي المتهم بازدراء الإسلام بكفالة 2000 جنيه، وإحالة القضية للجنة الفنية بإدارة مباحث الاتصالات والإنترنت.

وفي محافظة المنيا: كانت هناك قضية أخرى، حيث اتُّهِم قبطي يُدعى "جاد يوسف يونان"، مدرس لغة إنجليزية، و٤ طلاب أقباط، بالإساءة للإسلام، وألقت النيابة القبض عليه، وعلى الطلاب؛ حيث قام الطلاب الأربعة بإحدى الرحلات التابعة للكنيسة الإنجيلية بالقرية، ومعهم المدرس القبطي، بالسخرية من تنظيم داعش، من خلال فيديو لمسرحية هزلية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" على كارت ميموري بالتليفون الخاص بالمدرس.

وبعد عدة أسابيع، وجد أحد أهالي القرية "كارت الميموري"، وتصادف وجود الفيديو عليها، وتناقله أهالي القرية، مقدمين بلاغا ضد المدرس؛ لاعتبار ما حدث إهانة للإسلام، حتى ألقت قوات الأمن القبض على المدرس، وأمرت النيابة بحبسه على ذمة التحقيقات، وتم إلقاء القبض على الطلاب الذين ظهروا في الفيديو، وما كان من أسرة المدرس القبطي إلا أن قامت بنقل زوجته وأبنائه من القرية، إلى مكان آخر؛ تحسبا لأي اشتباكات أو اعتداءات قد تحدث، وقد تم الإفراج على المدرس، بعد قيامه بدفع كفالة 10 آلاف جنيه، واستمر حبس الطلاب، حتى تقرر إخلاء سبيل 3 منهم، بعد دفع كفالة، ومؤخرا تم إخلاء سبيل الطالب الرابع "كلينتون مجدي، يوسف" بنفس قيمة الكفالة السابقة، ومازالت جلسات القضية متداولة في المحاكم بعد الإفراج عن المدرس والطلبة.

وكان في محافظة بنى سويف هذا العام أكثر من قضية ازدراء للأديان ضد الأقباط؛ حيث تعرض الشاب القبطي أيمن يوسف توفيق، في منتصف مايو الماضي، وهو من قرية كفر درويش بمحافظة بني سويف، والمقيم في الأردن، أيضا لاتهامات بالإساءة للإسلام من خلال نشر صور مسيئة للرسول على صفحته بـ"الفيسبوك"، رغم نفيه إنشاء حساب له، أو حتى إجادته للقراءة والكتابة، وقد أبلغ أهالي القرية من خلال أسرته أنه بريء من ذلك الاتهام، لكن أهالي القرية أصروا على تهجير والده المُسِّن، الذي يبلغ من العمر 74 عاما، مع زوجته وزوجات أشقائه، رغم تواجد الأمن بالقرية، وذلك إثر جلسة عرفية عُقِدت، بحضور رجال الأمن المصري، حتى وصول الأمر لتهجير 5 أسر مسيحية، بلغ عدد أفرادها ما يقرب من 18 فردا.

ورغم أنه تم الاعتذار لأهالي القرية المسلمين، فقد تم تحرير محضر ضد أيمن بتهمة "ازدراء الإسلام"، مع الإصرار على تهجير باقي أفراد أسرته، إلا أن الأسر الخمسة المهجرة عادت بعد تصاعد حدة الغضب الدولي والقبطي بشأن ما حدث.
وفي بني سويف أيضا لازالت قضية "ماهر فايز"، 18 عاما، بالصف الثالث الثانوي، والمتهم بازدراء الإسلام في قرية أهناسيا ببني سويف مثارة على منصة القضاء بجنح مستأنف أهناسيا بمحافظة بني سويف، والتي جددت حبسه منذ عدة أيام في دعوى اتهامه بإهانة الرسول.

حيث وُجِّهت هذه الاتهامات له بعد دخوله في مناقشة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، على صفحة "رابطة شباب قرية ميانه أهناسيا"، وقام بعض الطلاب بطبع تلك المناقشات، وتوزيعها على أهالي القرية؛ ما ساعد على اشتعال الغضب ضد الطالب القبطي، وبالرغم من تهجير أسرته، وتقديم اعتذار من رجال الدين المسيحي لأهالي القرية، لكن هذا كله باء بالفشل، ولازال الطالب محبوسا على ذمة القضية.
تم التطوير بواسطة: Extend Solution Provider
إتصل بنا الإعلانات الخصوصية شروط الإستخدام أسئلة متكررة معلومات عنا خريطة الموقع
© 2018 إم سي إن جميع الحقوق محفوظة